الجمعة. يونيو 18th, 2021

اختتمت مساء يوم أمس السبت فعاليات مهرجان الربيع المسرحي لقسنطينة في طبعته التاسعة والتي انطلقت في ال 27  مارس الفارط بالمسرح الجهوي لقسنطينة.

سيرما نيوز استرجعت أفضل المسرحيات التي تم أداؤها في إطار برنامج هذا المهرجان الكبير،والتي مثلت مختلف مسارح الوطن وكان لها شرف العرض في مسرح مدينة الجسور المعلقة.

ومن العروض المسرحية المقدمة على ركح قسنطينة :مسرحية أرامل  كوميديا ساخرة عن الحياة وعلاقة الرجل بالمرأة  -عرض لمسرح قسنطينة الجهوي من إخراج شهيناز نقواش
-مسرحية سكورا دفاعا عن المرأة المطلقة  من أداء مسرح سوق اهراس عن رواية الملكة لأمين الزاوي وإخراج علي جبارة.
وكان لمسرحية بكالوريا لمسرح مستغانم نصيب كبير في بث الفرحة والفرجة والمتعة للجمهور،من إخراج  عز الدين عبار.
مسرحية ريح الحرور عرض مسرح تيزي وزو اقتبست عن نص للروائي الجزائري الراحل مولود معمري وإخراج أحمد بن عيسى
مسرحية رصيف النوار ماجاوبش لمسرح عنابة للمخرج عبد الحميد قوري، النص للمفكر والأديب مالك حداد
مسرحية ارلوكان خادم السيدين لمسرح وهران للمخرج زياني شريف عياد

واختتمت التظاهرة بعرض مسرحية تحت عنوان الإمتداد لأبناء مدرسة المسرح بقسنطينة
و لاقت مسرحيات التظاهرة تجاوبا واستحسانا كبيرين من الجمهور الذي حضر وبامتياز ليشهد على إبداع الكوميديين والفنانين الذين بذلوا قصارى  جهودهم  الجبارة على ركح المسرح.

وبرمجت عدة  لقاءات وندوات فكرية نشطها دكاترة وروائيين ونقاد مختصين في المجال-
الرواية والاقتباس من المسرح نشطها الروائي أمين زاوي إلى جانب الدكتورين:علاوة جروة وهبي،السعيد بوالمرقة
النص والتناص في الإخراج المسرحي  من تنشيط  دهيمي محمد الطيب ،الحبيب بوخالفة
وكانت الندوة الأخيرة:واقع المسرح بين التقليد والعصرنة من تنشيط حيدر بن حسين،وحيد عاشور، حميدة ايت الحاج ، أمين فتحي
الفعالية كانت بمشاركة عدد من الوجوه الفنية المسرحية والتلفزيونية  في الجزائر: عبد الله بن جلاب ، مصطفى عداد، كريم بودشيش،فتيحة سلطاني، وغيرهم

وللإشارة فإن التظاهرة التي أقيمت بمبادرة من اللجنة الثقافية لبلدية قسنطينة تأتي تخليدا لروح الفقيد سليم ميرابية، المدير الأسبق الراحل لمسرح قسنطينة الجهوي ومؤسس تظاهرة الربيع المسرحي.

وصرح  حكيم دكار رئيس اللجنة الثقافية للربيع المسرحي في مؤتمر صحفي ،أن الربيع المسرحي كان ملتقى الفنانين منذ تأسيسه عام 1995 مؤكدا بأن “المسرح هو رسالة و محبة”

سيرما نيوز اقتربت من السيدة فضيلة حرم  الفقيد سليم ميرابية التي أعربت بالمناسبة عن فرحتها الكبيرة،وامتنانها للحدث التاريخي الذي أقيم عرفانا و تخليدا لروح زوجها رحمه الله وأُهديت الطبعة التاسعة من المهرجان  تحيةً وتقديرا  له.

وأضافت ذات المتحدثة أن سليم ميرابية كان طموحه أن يتحول هذا الربيع المسرحي إلى مهرجان للمسرح العربي، وكان يسعى جاهدا إلى تحقيق ذلك

وأكدت على ضرورة تدعيم الفن المسرحي وترسيخه لدى الشباب، حتى يتمكنوا من فهم المسرح ومدى قدرته على التوعية ونشر الروح الوطنية ،من خلال أعمال مسرحية هادفة.

إيمان بوسكين 

By Sirma

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *