الأثنين. مارس 1st, 2021

شهدت، اليوم الجزائر العاصمة مسيرات للمواطنين انطلقت من باب الواد باتجاه ساحة البريد المركزي، مطالبة بالاصلاحات والتغيير في الذكرى الثانية للحراك الشعبي.
وفي هذا الشأن، عرفت معظم مداخل الجزائر العاصمة تواجد كثيف لقوات الأمن تحسبا لأي مسيرات قد تشهدها العاصمة في الذكرى الثانية للحراك الشعبي.

منال. شايطة. 

By Sirma

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *