الأربعاء. مارس 3rd, 2021

تمكنت اليوم وحدة من وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي بالناحية العسكرية الأولى من حجز كميات معتبرة من المخدرات ، وذلك في اطار حماية الحدود والأراضي المحررة ومكافحة الجريمة بمختلف أشكالها ، وهذا حسب ما أفاد به بيان وزارة الدفاع الوطني .

أشار بيان وزارة الدفاع الوطني أن كمية المخدرات التي تم حجزها قدرت ب 200 كلغ من مادة الحشيش المعالج التي تشتهر المملكة المغربية بزراعتها وانتاجها ، وتستغلها أجهزة المخابرات المغربية لتمويل عصابات الجريمة المنظمة والجمعات الارهابية التي تنشط في منطقة الساحل والصحراء خاصة شمال مالي ، ويتم تسريبها عبر قواعد الجيش المغربي بحزام الذل والعار لتجد طريقها بعد ذلك نحو الشقيقة موريتانيا ومنها نحو التراب المالي ، أكد البيان أنه رغم اشتعال الحرب على طول الجدار المغربي ، فان ذلك لم يمنع الأجهزة الرسمية من مواصلة سياستها في اغراق المنطقة بسموم المخدرات وتهديد أمنها. أوضحت وزارة الدفاع الصحراوي أن كمية المخدرات التي تم حجزها تم اتلافها وحرقها بحضور ممثل النيابة العامة ومنسق الناحية وأركانها عشية يوم الخميس الماضي .

ركيبي فضيلة

By Sirma

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *